محاضرو موسومة بـ: الدعوة


ثمرة الدعوة الى الله

الدعوة الى الله واجب شرعي يترتب على أدائه الثواب وعلى تركه العقاب، فالذي يقوم بالدعوة إلى الله تعالى يكون قد أبرأ ذمته من الواجب الذي عليه وفي نفس الوقت ثبت له الأجر والثواب فكل من اهتدى على يديه له مثل أجره، والدعاة الى الله تعالى صنفان: الأول: علماء متخصصون في العلم وهؤلاء متفرغون للدعوة والتربية. ثانياً: مسلمون عاديون ليسوا متخصصين في العلم الشرعي ولكن عندهم بعض إلمام ببعض الأحكام الشرعية وهؤلاء يبلغون غيرهم ما يتعلمونه لكن تأثير هؤلاء في الناس محدود لقلة علمهم وقلة ثقة الناس في قدراتهم، وهذان الصنفان مكلفان بالدعوة الى الله تعالى كلٌ حسب قدرته وامكاناته،وقد حدثنا القرآن الكريم عن هذين الصنفين من الدعاة حيث يقول سبحانه: ( قُل هذه سبيلي أدعوا إلى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين)